الصمود حتى النصر

الهندي: نحن نصنع سلاحنا بأيدينا ولن نتردد في الدفاع عن شعبنا وحماية مقدساتنا

الصمود:

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين محمد الهندي، اليوم الأربعاء، أن المقاومة في غزة هي من تصنع سلاحها بيديها، ولن تتردد في الدفاع عن الشعب الفلسطيني وحماية المقدسات الاسلامية من الاعتداءات “الاسرائيلية”.

ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” عن الهندي في كلمة له بمهرجان عنوانه “سيف القدس ولن يغمد” في مخيم العودة شرق خانيونس، قوله: إن “الاحتلال الإسرائيلي لا مستقبل له في أرض فلسطين، وأنهم سيرحلون قريبًا عن أرضنا فلسطين وأن المقاومة لا تلقي بالاً لتهديدات العدو وتفاهاته”.

وأضاف: “إن كل قوة الاحتلال وحلفائه لا يمكن أن يردعوا طفلًا من أطفال فلسطين.. لا يمكن للعدو أن ينعم بالهدوء وهو يمنع عن غزة الدواء والغذاء”.. مشدّدًا على أن غزة حرة و”لن تستسلم لإرادة الاحتلال ولا تقبل الدنية”.

وتابع الهندي: إن “شعبنا اليوم موحد خلف المقاومة، والمقاومة موحدة خلف الشعب، وأن على العدو وقف كل أشكال المماطلة والتسويف، وأن يلبي حقوق شعبنا الفلسطيني”.

وأشار إلى أن هناك توافق وطني على استمرار الفعاليات الشعبية الرافضة للحصار والتطبيع والتهويد.. مؤكداً أن معركة سيف القدس الأخيرة لم تهدف لفك الحصار عن غزة فقط، بل فك الحصار عن القدس والأقصى وقلوب ملايين الأحرار في العالم.

وقال مخاطباً العدو: “العدو الذي يظن أنه ردع غزة، كل مكركم وكل حلفائكم لا يستطيعوا ردع طفل من فلسطين، ولا يمكن لشعبنا أن يستسلم، وشعبنا موحد خلف المقاومة والمقاومة موحدة خلف شعبنا الفلسطيني”.

وكشف الهندي النقاب عن أن رئيس حركة “حماس” يحيى السنوار نقل للأخوة المصريين رسالة تطالب بوقف الاحتلال وكل أشكال المماطلة والتسويف تجاه قطاع غزة.