...

قبائل بني سعد بالمحويت يقدمون قافلة عسل كبيرة لأبطال الجيش واللجان

149

الصمود / 14 / مارس
خاص/

 

سيرت قبائل مديرية بني سعد بمحافظة المحويت، اليوم الخميس، قافلة كبيرة من العسل البلدي لأبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية وأبناء القبائل المرابطين في جبهات الشرف والبطولة، وذلك خلال وقفة قبلية مسلحة، بمناسبة مرور أربعة أعوام من الصمود في وجه العدوان.

وفي الوقفة التي حضرها وكيلا المحافظة الشيخ محمد هيجان، والشيخ حسن عركاض، ونائب مسؤول أنصار الله بالمحافظة عبدالله شايم، ومسؤول أنصار الله بالمديرية مطهر الطويل، ومدير عام المديرية علي الملحاني، وعدد من مشائخ ووجهاء وأعضاء محلي المديرية في مقدمتهم الشيخ أحمد غالب، والشيخ فضل النزيلي، والشيخ علي الزيدي، ألقيت عدة كلمات أدانت جريمة العدوان بحق نساء كشر بحجور حجة والجرائم المستمرة منذ أربع سنوات، مستنكرين صمت المجتمع الدولي والأمم المتحدة تجاه هذه الجرائم والمجازر اليومية التي استهدفت اليمن أرضاً وإنساناً.

وأكدت الكلمات أن هذه القافلة قليلة في حق المجاهدين الأبطال الذين بذلوا دمائهم وأنفسهم في سبيل الله والوطن ونصرة لمظلومية اليمنيين ودفاعاً عن قضيتهم العادلة في مواجهة قوى الاستكبار العالمي امريكا واسرائيل وأيديها السعودية والامارات وأحذيتهم من المرتزقة، ولن تكون الأخيرة، معلنين جهوزيتهم التامة واستعدادهم لتنفيذ كل ما تتطلبه المرحلة في مواجهة العدوان ومواصلتهم التحشيد ورفد ودعم الجبهات بالرجال والمال حتى تحقيق النصر وتحرير كل شبر في الوطن من دنس الغزاة والمحتلين.

تأتي هذه القافلة والوقفة تأكيداً على صمود وثبات الشعب اليمني مع مرور أربعة أعوام من الصمود في وجه العدوان، ودخول العام الخامس الذي سيكون عام التنكيل وهزيمة تحالف امريكا واسرائيل وأذنابهم السعودية والامارات وحلفائهم ومرتزقتهم الأشرار وعام النصر لمحور المقاومة في اليمن وسوريا والعراق ولبنان وايران وكل المسلمين الأحرار.