...

محافظة صعدة تستقبل الأسرى المحررين من سجون العدوان

الصمود

أقيم بمحافظة صعدة اليوم حفل رسمي لاستقبال 8 من أسرى الجيش واللجان الشعبية المحررين من سجون العدوان مؤخرا.

ورحب محافظ صعدة محمد جابر عوض بالأسرى المحررين وعودتهم إلى أهلهم وذويهم، مشيدا بثبات وصمود الأسرى الذين سطروا ملاحم بطولية في مواجهة العدوان ومرتزقته في مختلف الجبهات، وكذا صبرهم وعزيمتهم ورباطة جأشهم في سجون العدوان.

ونوه المحافظ بجهود المجلس السياسي الأعلى المبذولة بهدف تحرير كل الأسرى القابعين في سجون العدوان.

وخلال الحفل الذي حضره وكيل المحافظة لشؤون الثقافة والإعلام يحيى الحمران ووكيل المحافظة لشؤون الخدمات صالح عقاب ومسؤول وحدة الأسرى والمفقودين طه حنش وقيادات وأعضاء السلطة المحلية ومدراء المكاتب التنفيذية وشخصيات اجتماعية، تم تكريم الأسرى بهدايا رمزية من قبل قيادة المحافظة شكرا وعرفانا لمواقفهم البطولية، وألقيت العديد من الكلمات الترحيبية المعبرة عن الابتهاج والسرور بخروجهم من سجون العدوان.

وبينت الكلمات صلف العدوان في التعامل مع ملف الأسرى وهو ما يؤكد عدم مبالاته بملف الأسرى التابعين له، مؤكدا أن اليمن سينتصر بسواعد أبنائه الذين وهبوا أرواحهم في مواجهة المعتدين.

وفي الحفل ألقى الأسير المحرر فهد حسن العبادي كلمة الأسرى المحررين الذي شكر فيها القيادة الثورية ممثلة بالسيد عبد الملك بدر الدين الحوثي يحفظه الله والقيادة السياسية ممثلة بالمجلس السياسي الأعلى لما تبديه من اهتمام بقضية الأسرى.

وأوضح العبادي أن الأسرى في السجون السعودية يتلقون أصناف التعذيب من قبل النظام السعودي ومرتزقته، مؤكدا أن هذه الأعمال لا تزيد الأسرى إلا قناعة بصوابية المسيرة القرآنية ومبادئها العظيمة والراسخة.