الصمود حتى النصر

الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين : قصف العدوان لمركز النور للمكفوفين جريمة ما سبق إليها أحد من العالمين

الصمود | صنعاء | 2016/1/5 م
أدان الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين اليمنيين استهداف طيران العدوان السعودي الأمريكي مركز النور للمكفوفين في العاصمة صنعاء .

وأوضح الاتحاد في بيان لها أن ما يرتكبه العدوان الغاشم من جرائم في اليمن يندى لها جبين التاريخ وتوصم بها الإنسانية بالعار والخزي .

وقال البيان” إن قصف العدوان لمركز النور للمكفوفين الذي لم ولن يكون ثكنة عسكرية بل كان وبكل فخر نبعا للعلم وفيض وضياء لأبناء الإعاقة البصرية منذ تأسيسه في ستينيات القرن الماضي وحتى اليوم إلا إن إفلاس المعتدي، قاده إلى هذه الجريمة التي ما سبق إليها أحد من العالمين”.

وطالب الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين الأمم المتحدة وكافة المنظمات المحلية والعالمية بالسعي الجاد لفرض عقوبات علي مرتكبي هذه الجرائم وإيقاف أي اعتداءات مستقبلية تستهدف ذوي الإعاقة ومقراتهم والنأي بكافة مقرات ذوي الإعاقة عن النزاعات المسلحة.

وأشار البيان إلى أن الإتحاد يحتفظ بحقه بالمقاضاة وتعرية الجناة وفقا لما تؤكده القوانين والاتفاقيات والأعراف الدولية وفي مقدمتها اتفاقية حماية وتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.