الصمود حتى النصر

صنعاء : مناقشة الصعوبات التنموية التي تواجه السلطة المحلية بالمحافظة

الصمود | صنعاء | متابعات | 2015/12/14 م

ناقش محافظ صنعاء حنين قطينة اليوم مع ممثل برنامج الأمم المتحدة الانمائي المهندس خالد القباطي، الأوضاع الراهنة والصعوبات التنموية التي تواجه السلطة المحلية والتعقيدات الإدارية نتيجة الظروف الصعبة التي تمر بها اليمن .

وفي اللقاء أشار المحافظ قطينة الى أهمية التخطيط الاستراتيجي وتنمية القدرات لقيادات السلطة المحلية سواء عبر التعاقد مع خبرات أو عبر معاهد متخصصة بتنفيذ دورات في هذا المجال.

وثمن الجهود التي يبذلها برنامج الأمم المتحدة الانمائي على مستوى الجمهورية وعلى مستوى المحافظة في كافة المجالات .. لافتا الى امكانية دعم المحافظة في القطاعين التربوي والصحي كونهما الأكثر تضرراً بسبب العدوان السعودي الأمريكي الغاشم .. مبيناً أن المحافظة قامت بتأسيس نظام معلوماتي مالي وإداري متكامل على مستوى المحافظة ومكاتبها التنفيذية وهي بحاجة الى دعم في هذا الجانب .

من جانبه أكد المهندس القباطي استعداد برنامج الامم المتحدة تقديم الدعم للسلطة المحلية من خلال تزويدها بأدلة تدريبية وإعطاء استشارات تطوعية وأفكار تتعلق بتطوير التنمية البشرية والتي تساعد على تطوير قدرات قيادات السلطة المحلية.

وأشار الى أن البرنامج يهتم بدعم السلطات المحلية للاهتمام بقضايا الناس عبر إطلاق مبادرة حول الحوار المجتمعي ومحورها يدور حول قضايا حياتية يومية بعيدا عن قضايا السياسة والبحث عن إمكانية التعاون المستقبلية وتقديم بعض أوجه الدعم خصوصا في مجال القدرات وبنائها واقتراح الأفكار سيما بعد أن يتم الوصول الى اتفاق سلام بإذن الله.

وأكد ممثل برنامج الأمم المتحدة أن المبادرة ستنفذ في صنعاء ثم الانتقال الى تعز وعدن والمحافظات الأكثر تضررا.

وأشاد بمستوى تفهم السلطات المحلية وقيادتها بالمحافظة والتي اثبتت أنها عند مستوى المسؤولية رغم الأزمة التي تمر بها اليمن .

حضر اللقاء منسق فريق مبادرة مناصرة السلام بمحافظة صنعاء الدكتور خالد المنتصر وعضوي الفريق راجح الخرام وعبدالخالق دماج.

*سبأ