الصمود حتى النصر

بيان مجلس التلاحم الشعبي القبلي بمناسبة حلول ذكرى ال30 من نوفمبر المجيدة 2015 م.

الصمود- الاحد29-11-2015

| بسم الله الرحمن الرحيم |
بيان مجلس التلاحم الشعبي القبلي بمناسبة حلول ذكرى ال30 من نوفمبر المجيدة 2015 م.

مع حلول الذكرى الثامنة والاربعون لعيد الـ 30 من نوفمبر لأجلاء آخر مستعمرٍ بريطانيٍ من على تراب وطننا الغالي والتي تصادفت مع ما يتعرض له بلدنا الحبيب من عدوانٍ حاقدٍ وبغيض وحصارٍ خانقٍ وظالمٍ تكالبت فيه قوى الشر والطغيان الأميركية الصهيونية واذنابهم من اعراب البترو دولار ، في تعدٍ سافرٍ وانتهاكِ صارخٍ ولا أخلاقيٍ ولا انسانيٍ لكل الأعراف هدفه إبادة الحرث والنسل ومقومات وسبل العيش وكل جميلٍ ومقدس في هذا الوطن، وفي ظل السكوت المطبق بل التواطؤ المكشوف للعالم المجهول من قبل بعض أو أغلب المنظمات الدولية على هذه المذابح والمجازر التي ترتكب بحق شعب الكرامة والإباء على مرأً ومسمعٍ منها في استباحةٍ وعبثيةٍ قل نظيرها في تاريخ البشرية جمعاء.

يسرنا ويزيدنا فخراً واعتزازاً ان نتقدم إلى شعبنا اليمني العظيم الصامد المجاهد وإلى قائد الثورة المجيدة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي رعاه الله والامة العربية والاسلامية وكل الشعوب الحرة والمقاومة بتهانينا الحارة بحلول هذه المناسبة العزيزة على قلوب كل الاحرار خصوصاً وان قدومها توافق مع ما يحققه رجال الله الأباة الأسود من أبناء الجيش واللجان الشعبية من بطولات وانتصارات متتالية خرقت العادة وأذهلت العدو والصديق في تأكيدٍ واضحٍ بان اليمن لم ولن تكون إلا مقبرةً لكل الغزاة والمعتدين الطامعين في ترابه الطاهرة.

إننا ومن خلال هذه المناسبة العظيمة التي نستلهم منها أروع الدروس والعبر نثمن لشعبنا الثائر نضاله وكفاحه وصبر ه في وجه هذا العدوان والغزو الأجنبي الغاشم حتى نيل الكرامة والحرية والاستقلال كونه صاحب قضيةٍ عادلةٍ ومظلومية وجهادٍ مقدس والله ناصرنا ومعيننا وهو على كلِ شيٍ قدير.

كما ننتهز الفرصة لنشيد بالدور البارز لقبائل اليمن من مشايخ ووجهاء وعقال ومثقفين سواءً على مستوى التفاعل الشعبي في ساحات الثورة أو حشد الطاقات والجهود في مختلف الجبهات ونجدد مباركتنا لأبناء المجتمع اليمني بما حققوه من إنجازٍ تاريخيٍ عظيم في إجماعهم وإقبالهم المنقطع النظير للتوقيع على وثيقة الشرف القبلية ونؤكد لهم وللعالم أجمع بإن هذا العمل الوطني الجبار وهذا التفاعل ليس وليد اليوم كونها مستمدة من منظومة اجتماعيةٍ متكاملةٍ من القيم والمبادئ العظيمة التي توارثها اليمنيين عن آبائهم واجدادهم العظام.

نهيب بأبناء اليمن الأشاوس بضرورة المسارعة في تجسيد بنود وثيقة الشرف على أرض الواقع بتدشين المرحلة الثانية للحملة المليونية للتوقيع على وثيقة الشرف بدءً بإرساء وترسيخ قيم التآخي والتعاون والتكافل والتسامح والتراحم والتكافل الاجتماعي حتى يدرك العالم أجمع مدى عظمة وأصالة قيمنا ومبادئنا المثلى التي تعارفنا عليها منذ آلاف السنين.

صادرٌ عن المكتب الاعلامي لمجلس التلاحم الشعبي القبلي
الأحد بتاريخ الموافق 29 نوفمبر 2015 م
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ