الصمود حتى النصر

رئيس اللجنة الثورية العليا يتسلم درع الوفاء وشهادة شكر من مجلس تنسيق اللجان النقابية بشركة النفط

الصمود | صنعاء | 5 / 6 / 2016 م

تسلم الأخ محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا اليوم درع الوفاء وشهادة شكر وعرفان من مجلس تنسيق اللجان النقابية بشركة النفط اليمنية تقديرا للجهود التي بذلها في سبيل كسر الإحتكار واستعادة المنشأة النفطية في رأس عيسى وتبني البرامج الخطط التصحيحية والتطويرية للمنشآت والإقتصاد النفطي في الوطن والاهتمام الدائم بكوادر ومنتسبي شركة النفط.

وعبر رئيس اللجنة الثورية عن الشكر والتقدير لنقابة شركة النفط والمجلس التنسيقي والكوادر النفطية اليمنية في مختلف المستويات والمهام والمناطق والرهان عليها في الحاضر والمستقبل في تحقيق المستقبل المنشود لليمن وتطوير وضعها الإقتصادي والإفادة القصوى من الثروات الطبيعية واستثمارها بشكل صحيح بعيدا عن الإحتكار والعبث والفساد وعودة الفائدة المرجوة منها للشعب اليمني ومصالحه الفضلى .

وقال ” لقد أثبت منتسبو شركة النفط وعمالها وكل كوادرها الروح الوطنية المخلصة التي واجهت الصعاب والتحديات وساعدت في الجهود الجماعية التي أفشلت خطط العدوان وأدواته ومؤامرتهم على الشعب اليمني وأنتجت الوعي الجمعي الذي يعول عليه في عملية البناء المستقبلية وتعويض الشعب اليمني عن كل ما لحق به نتيجة العدوان المباشر الذي حصل خلال العام الماضي والعدوان غير المباشر الذي استمر خلال العقود السابقة وأنتج الفساد والدمار والقصور في الإفادة من الموارد في كل المحافظات “.

فيما عبر ممثلو نقابة النفط ومجلس تنسيق اللجان النقابية بشركة النفط اليمنية عن الإعتزاز بالقيادة الثورية التي تحملت المسئولية في مثل هذه الظروف والنجاح الذي تحقق في خلق الوعي الوطني بالمصالح العامة والثروات الطبيعية وأهميتها في الحاضر والمستقبل وتخليصها من تبعات الفساد والعبث والتصدي للعدوان وأدواته.

وأكدوا أن ما يزيد عن ستة آلاف من منتسبي النقابة يعملون بروح وطنية مخلصة وخلاقة من أجل المستقبل المنشود الذي يعبر عن هذه الروح.

وقدم ممثلو مجلس تنسيق اللجان النقابية إلى رئيس اللجنة الثورية مصفوفة معالجات تمثل رؤية النقابة لإستكمال الإصلاحات الإقتصادية في القطاع النفطي بما يسهم في تعزيز التوجهات الرسمية وتكاملها والإفادة الوطنية من المنشآت النفطية الحيوية والاستثمارات النفطية حاضرا ومستقبلا.

*سبأ