الصمود حتى النصر

لقاء للمجلس السياسي لأنصار الله مع تكتل القوى السياسية المناهضة للعدوان

الصمود | صنعاء | 11 / 5 / 2016 م

عقد في العاصمة صنعاء اليوم الأربعاء لقاء للمجلس السياسي لأنصار الله وتكتل القوى والتنظيمات السياسية المناهضة للعدوان حول سبل مواجهة المتغيرات الطارئة على الساحة الوطنية.
وفي اللقاء تم مناقشة كيفية العمل على طرد قوى الغزو الأمريكية، كما أكد اللقاء على دعم الفريق الوطني المفاوض مع الاستعداء لمواجهة أي تصعيد من قبل قوى العدوان.
وسعى المجتمعون لبلورة رؤى مشتركة إزاء مجمل القضايا والأحداث الراهنة.
وتجاوز اللقاء الحاضر فخاض المجتمعون في المستقبل، ففي حال تعثرت مفاوضات الكويت ولم تحدث عنها انفراجة سياسية تعتزم القوى السياسية إحداث متغير جديد.
ومع استمرار المواقف المتشنجة لقوى العدوان والقوى الداخلية التي تعمل لحساب العدو، يعتبر الحاضرون أن اليمن يبدو أقرب إلى مرحلة جديدة من النضال وليس على صعيد واحد وإنما على مختلف الأصعدة.
ويحتاج الواقع اليمني، بحسب مراقبين، إلى الفعل على الأرض لا الأقوال والاجتماعات، ولربما إن ذلك ما تدركه القوى المختلفة، وهي تسعى لاستكمال مضمار المواجهة مع قوى الغزو والاحتلال.

* المسيرة نت