الصمود حتى النصر

قصف صاروخي يستهدف قاعدة أمريكية شمال شرق سوريا

الصمود| دمشق

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية أن هجوماً صاروخياً استهدف قاعدةً شمال شرق سوريا.. مؤكدة أن الهجوم لم يصب القوات الأمريكية أو قوات التحالف أو أي معدات.

وقالت القيادة في بيان لها الليلة الماضية: إن “ثلاثة صواريخ عيار 107 مليمترات استهدفت القاعدة.. وعُثر على صاروخ رابع مع أنابيب إطلاق صواريخ عند نقطة الإطلاق على بعد نحو 5 كيلومترات”.. مشيرة إلى أنها تحقق في الهجوم من دون تقديم أي تفاصيل إضافية.

وذكر التلفزيون السوري، أنه تم استهداف القاعدة الأمريكية غير الشرعية في حقل العمر النفطي بريف دير الزور بعدة صواريخ وتصاعد النيران وأعمدة الدخان منها.

بدورها أفادت الميادين، بسماع دوي انفجارات في محيط القاعدة العسكرية الأمريكية في حقل العمر بريف دير الزور الشرقي في سوريا.. مشيرة إلى أنّ أصوات الإنفجارات في محيط القاعدة تزامنت مع تحليق للطيران الحربي والمروحي.

الجدير ذكره أنه في 26 أغسطس الماضي، زعم الرئيس الأمريكي جو بايدن بأن “هجومين استهدفا، في 15 من أغسطس الماضي، قاعدتين للقوات الأمريكية في التنف والقرية الخضراء في سوريا”.. فيما أعلنت القيادة المركزية الأمريكية حينها، إصابة ثلاثة عسكريين أمريكيين نتيجة استهداف القاعدتين.