الصمود حتى النصر

موقع هندي : قلق أمريكي سعودي من هجوم يمني كبير

الصمود../

قال موقع ”نيوز داي إكسبريس“ الهندي، إن الولايات المتحدة أعلنت أنها عازمة على إنشاء قاعدة عسكرية جديدة في السعودية.. وأن كلا البلدين قلقان من هجوم يمني أو إيراني.. إذ ستكون هذه القاعدة العسكرية بمثابة منشأة اختبار، حيث سيتمركز الجيش الأمريكي.

وأكد الموقع، أنه سيتم اختبار التكنولوجيا المضادة للطائرات بدون طيار ونظام الدفاع الجوي والصاروخي المتكامل في هذه المنشأة.. ومع ذلك قالت القيادة المركزية الأمريكية إنها تعمل على هذه الخطة لفترة طويلة.

وذكر أنه لم يتم تحديد موقع القاعدة العسكرية الأمريكية بعد.. من جهتهم قال مسؤولون أمريكيون إن السعودية لا تعاني من نقص في الأراضي.. لذا لا توجد مشكلة في تحديد المكان.

وأضاف أنه نظراً لانخفاض عدد السكان، هناك العديد من المناطق التي يمكن فيها إجراء الحرب الإلكترونية والتشويش على الإشارات واختبار أسلحة الطاقة المباشرة دون التأثير على الناس.

من جانبه قال مسؤول دفاعي أمريكي إن هناك العديد من التحديات التي تواجه الولايات المتحدة حول السعودية.. في مثل هذه الحالة، يمكن مواجهة كل هذه الأمور سوياً من خلال إنشاء قاعدة عسكرية في السعودية.

وأكد المسؤول الأمريكي أن قائد القيادة المركزية الجنرال مايكل إريك كوريلا، اقترح الفكرة الشهر الماضي في اجتماع مع العديد من حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة.. وخلال هذا الوقت، قدم جميع الحلفاء دعماً ساحقاً لفكرة الجنرال كوريلا.

وأورد الموقع الهندي أنه تم الإعلان عن خطط منشأة الاختبار هذه وسط تعاون أمني متزايد بين الدول العربية وإسرائيل ضد إيران، التي بنت ترسانة ضخمة من الصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار في السنوات الأخيرة.

الموقع رأى أن هذه القاعدة جرت مناقشتها خلال زيارة بايدن للسعودية.. ومع ذلك يبدو أنها ستتعامل أيضا مع هجمات الطائرات بدون طيار التي تنفذها القوات المسلحة اليمنية.. إذ تهاجم القوة الصاروخية اليمنية منشآت النفط السعودية بالطائرات المسيرة والصواريخ.

وأضاف أن السعودية تكبدت خسائر فادحة جراء الهجمات اليمنية الصاروخية والطائرات بدون طيار، في السنوات القليلة الماضية.. إذ تستهدف القوات المسلحة اليمنية البنية التحتية والمنشآت العسكرية السعودية.

وكشف الموقع أن في مثل هذا الوضع، يشعر الحلفاء الإقليميون والقوات الأمريكية بالقلق من تزايد الهجمات اليمنية بالصواريخ والطائرات بدون طيار التي استهدفت منشآت نفطية وقواعد عسكرية في السعودية.