الصمود حتى النصر

هيئة رئاسة مجلس النواب تندد بإستمرار خروق تحالف العدوان للهدنة

الصمود../

 

نددت هيئة رئاسة مجلس النواب في اجتماعها اليوم، برئاسة رئيس المجلس – رئيس الهيئة الأخ يحيى علي الراعي، باستمرار خروقات دول تحالف العدوان وأدواتها للهدنة الأممية.

 

واعتبرت الهيئة، استمرار خروقات العدوان، واستمرار احتجاز سفن الوقود ومنها سفينة مازوت تابعة لقطاع كهرباء الحديدة، خرقاً سافراً للهدنة وبنودها.

 

وجددت الهيئة تحذيرها من استمرار خروقات العدوان، مشيرة إلى أن تحالف العدوان ومرتزقته يتعمدون إضاعة الفرص المتاحة للتنصل عن تنفيذ بنود الهدنة إمعانًا منهم في زيادة معاناة أبناء الشعب اليمني والتضييق عليهم في الجوانب المعيشية، في وقت يتم فيه نهب ثروات اليمن النفطية والغازية، وآخرها نهب الملايين من براميل النفط الخام في شبوة ضمن سلسلة نهب منظم لثروات اليمن من قبل تحالف دول العدوان والمرتزقة.

 

وعبرت هيئة رئاسة مجلس النواب، عن استيائها الشديد واستنكارها البالغ للإساءات المتعمدة والمتكررة، التي يقوم بها مرتزقة العدوان، بهدف النيل من رمزية العلم الوطني للجمهورية اليمنية، واستفزاز مشاعر أبناء الشعب اليمني.

 

وقالت ” تحدث تلك الإساءات والاستفزازات من قبل بائعي الوطن على مرأى ومسمع من الأدعياء زوراً وبهتانًا باسم الوطن والجمهورية وهم يتسابقون على نهب ثروات الوطن وتدمير مقدراته “.

 

وأكدت الهيئة، أهمية استشعار الجميع للمسؤولية الوطنية والتاريخية في التصدي للتحركات المشبوهة لدول تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي ومجلس الخونة الرئاسي المزعوم فاقد الشرعية، وإحباط المؤامرات والمخططات التي تُحاك ضد اليمن أرضًا وإنسانًا، ورد الاعتبار للعلم الوطني للجمهورية اليمنية، وصولاً لدحر الاحتلال وتحقيق الاستقلال ورفض الوصاية الأجنبية.

 

واستمعت هيئة رئاسة المجلس خلال الاجتماع، إلى تقرير الأمانة العامة للمجلس بشأن بعض التعديلات اللازمة ومقترح بمصفوفة للمواد المطلوب تعديل نصوصها اللائحية والمتعلقة منها بأداء المجلس وبما ينسجم مع المتغيرات وقرار رئيس المجلس السياسي الأعلى، بشأن اعتماد التقويم الهجري في التعاملات، ولما من شأنه مواكبة التحديثات والارتقاء بمستوى الأداء الفني والتنظيمي والإداري لجهاز الأمانة العامة للمجلس.

 

وناقشت الهيئة المواضيع ذات الصلة بمهامها في الجانبين التشريعي والرقابي، وأداء جهاز الأمانة العامة للمجلس واتخذت بشأنها القرارات المناسبة.

 

وكانت هيئة رئاسة المجلس استهلت اجتماعها باستعراض محضرها السابق وأقرته.

 

حضر الجلسة أمين عام المجلس الدكتور رشاد الرصاص والأمين العام المساعد عبد الرحمن المنصور.