الصمود حتى النصر

رئيس الوزراء يؤكد أن الحكومة هيأت كافة العوامل لإنجاح مؤتمر الاستثمار المقبل

الصمود|

أكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، أن الحكومة هيأت كافة العوامل اللازمة لإنجاح مؤتمر الاستثمار المقبل بالشراكة مع القطاع الخاص.

جاء ذلك أثناء لقاء رئيس الوزراء اليوم رئيس الهيئة العامة للاستثمار ياسر المنصور وعدد من المختصين في الهيئة.

حيث جرى الوقوف على آخر الترتيبات الخاصة بمؤتمر الاستثمار وموجهاته العامة والأجندة الخاصة به، علاوة على أوراق العمل المقرر عرضها ومناقشتها من قبل المشاركين في المؤتمر الذي يحمل بُعداً علمياً في مختلف مفاصله ويهدف للخروج بنتائج تعتمد على رؤية منهجية تخدم مسار النهوض بالقطاع الاستثماري ودوره المحوري في خدمة التنمية الاجتماعية و الاقتصادية.

ووافق رئيس الوزراء ، على مقترح رئيس الهيئة بناءً على توصية اللجان الفنية المختصة بتأخير موعد انعقاد المؤتمر إلى نوفمبر المقبل لإفساح المجال أمام الهيئة لاستكمال كافة مهامها التحضيرية والتنفيذية.

وبين المنصور، أنه جرى تحديد القطاعات الواعدة التي تمثل فرصاً استثمارية ذات بُعد إنتاجي وخدمي، علاوة على التركيز على متطلبات تفعيل آلية النافدة الواحدة، لتسهيل الإجراءات أمام المستثمرين.

ولفت إلى الدور المهم للهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني ، في خدمة العملية الاستثمارية عبر تحديد المواقع وتوفير المساحات المناسبة واستكمال إجراءات تسجيلها وتجهيز الخرائط والاسقاطات الخاصة بها.

وأشار رئيس هيئة الاستثمار إلى الجهود المبذولة لعقد منتدى الاستثمار في إطار التجهيزات النهائية لعقد المؤتمر، وذلك في إطار توطيد التواصل والشراكة وتوحيد الرؤى بين القطاعين العام والخاص وإفساح المجال أمام تبادل الخبرات لخدمة العملية الاستثمارية وتحديد التوجهات العامة لمسار الاستثمار لمرحلة ما بعد العدوان وإعادة الإعمار.

حضر اللقاء مساعد مدير مكتب رئيس الوزراء عادل الكحلاني ورؤساء قطاعات الترويج بالهيئة محمد حسين والمشاريع محمد الفرزعي والتسويق فوزي شرف الحمادي والمنتج المنفذ لمنتدى الاستثمار عبدالرحمن العابد.