الصمود حتى النصر

رئيس هيئة النقل البري يناقش مع القطاع الخاص حركة شاحنات نقل البضائع من ميناء الحديدة والمحافظات الأخرى

الصمود../

 

ناقش رئيس الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري وليد الوادعي، القضايا المتعلقة بعملية حركة شاحنات نقل البضائع من ميناء الحديدة والمحافظات الأخرى.

 

وأكد الوادعي في لقائه يوم الأربعاء بمحافظة الحديدة بعدد من رجال القطاع الخاص ومسؤولي شركات وصوامع الغلال ومطاحن الدقيق، على أهمية التنسيق والتعاون المشترك بين القطاع الخاص وهيئة النقل البري وفرعها في المحافظات فيما يخص تنظيم عملية نقل البضائع وحركة شاحنات النقل من وإلى ميناء الحديدة.

 

وأشار رئيس هيئة تنظيم شؤون النقل البري في اللقاء الذي ضم رئيس مجلس إدارة شركة الصوامع العربية يحيى سهيل، ومدير شركة صوامع ومطاحن النخبة محمد فليح، إلى أهمية الدور المناط بالقطاع الخاص ورجال المال والأعمال واسهامهم في إنجاح كافة جهود الدولة في ضبط وانتظام حركة شاحنات النقل.. مشددا على ضرورة مراعاة كافة المتطلبات ، بما يضمن إنسياب البضائع من محافظة الحديدة إلى مختلف المحافظات والمناطق وبأسعار مناسبة.

 

وأشار الوادعي إلى أن هيئة النقل البري بالتعاون مع مختلف الجهات ذات العلاقة عملت على تهيئة المناخ المناسب لرجال المال والأعمال فيما يخص إجراءات وقوانين النقل البري، مقدمة كل التسهيلات وفق الإمكانيات المتاحة بما يمكن رجال الاعمال من نجاح مشاريعهم الاستثمارية وقيامهم بدورهم وواجبهم الوطني تجاه شعبهم ووطنهم، خصوصاً في ظل الظروف الحالية التي تمر بها بلادنا من حصار غاشم وعدوان جائر.

 

وبين أن الفترة القادمة ستشهد مزيداً من التعاون والتنسيق المشترك مع كل الجهات ذات العلاقة والقطاع الخاص بما يسهم في توسع النشاط الاستثماري للقطاع الخاص وتطوير وتحديث خدمات النقل البري على اختلاف أنواعها.

 

حضر اللقاء مدير عام فرع هيئة النقل البري في محافظة الحديدة محمد السويدي، ومدير عام شركة صوامع ومطاحن العربية أحمد سهيل.