الصمود حتى النصر

صنعاء.. فعالية ثقافية إحياءً لذكرى رحيل العلامة بدرالدين الحوثي

الصمود|

نُظمت بمحافظة صنعاء، اليوم الثلاثاء، فعالية ثقافية إحياءً للذكرى السنوية لرحيل العلامة بدرالدين الحوثي.

وفي الفعالية تطرق محافظ المحافظة عبد الباسط الهادي، إلى مكانة وسجايا العلامة بدر الدين وشخصيته وتواضعه ونشأته والفكر الديني والثقافي الذي نهل منه وإسهاماته في نشر العلوم الدينية وخدمة المجتمع.

وحث المحافظ الهادي على استغلال مثل هذه المناسبات لتعزيز الروحية الدينية وإعطائها دفعة إيمانية بالاستفادة من حياة أعلام الهدى وعظماء الأمة الذين خدموا دين الله وقدموا عطاءات تنهل منها الأجيال لمواجهة أعداء الله والاسلام.

وأشار الهادي، إلى أن الفقيد الراحل بدر الدين الحوثي شكل بعلمه وفكره ونضوجه الديني المنطلق الأول للمشروع القرآني الذي اتسع مداه بالفكر النهضوي الذي قدمه من بعده نجله الشهيد القائد السيد حسين بدر الدين.

فيما استعرض العلامة يحيى قاسم أبو عواضة مسيرة حياة الفقيد وأدواره المشهودة في محاربة الأفكار الدخيلة على المجتمع والثقافات المغلوطة ومناهضة المشاريع التكفيرية التي تثير الفتن والكراهية.

ونوه إلى أن العلامة بدر الدين الحوثي سجل مواقف انسانية خلال مسيرة حياته كعالم وزاهد ورجل دين وأثرى المكتبة اليمنية بالعديد من المؤلفات والكتب الدينية والمرجعية، فضلا عن منهجية حياته التي خاض فيها مواقف شجاعة في التأكيد على معاني الحرية والاستقامة والعدل.

وتحدث أبو عواضة، الذي يعد أحد تلاميذ العلامة بدر الدين، عن الجوانب الروحية التي اتسم بها الفقيد كعالم لم يقتصر دوره على جانب معين ومحدود بل كان باحثا ومدققا في المفاهيم الدينية والقضايا الايمانية التي تلامس احتياج المجتمع لتبصيره بالعلم والمعرفة الصحيحة.

ولفت إلى ما تميز به من منهجية فريدة في الدروس والمحاضرات وإيصال الحقائق وتفنيد الثقافات المغلوطة التي شوهت المناهج الدينية، مبينا أنه كان ورعا ومن أسرة بسيطة متواضعة وعاش حياته في ايصال ما لديه من زاد علمي للمجتمع.