الصمود حتى النصر

احياءً لذكرى يوم الولاية.. فعاليات ثقافية في عدد من مديريات محافظة إب

الصمود/

عقد في عزلة عبيدة وعدد من مديريات محافظة إب، اليوم الخميس، لقاءً قبلياً وفعاليات ثقافية وخطابية تدشيناً لذكرى يوم الولاية الثامن عشر من ذي الحجة 1443ه.

وفي اللقاء الموسع الذي عقد بمديرية يريم أوضح عضو مجلس الشورى محمد التويتي ووكيل المحافظة راكان النقيب، أن ذكرى يوم ولاية الإمام الأعظم علي بن أبي طالب كرم الله وجهه مناسبة مهمة ومحطة من محطات العزة والكرامة للأمة التي ابتعدت عن منهج الولاية.

 

وأكدا أن الولاية منهج حياة وسلوك عملي، ينعكس على الواقع العام للأمة لتحصينها وصونا لعقيدتها، داعين إلى العودة لمنهج الولاية الذي أمر الله به رسوله صلوات الله عليه وعلى آله وأعلنها الرسول في غدير خم للإمام علي كرم الله وجهه.

 

إلى ذلك نُظمت في مديرية القفر فعالية خطابية وثقافية ابتهاجا بذكرى يوم الولاية.

 

وفي الفعالية تحدث وكيلا وزارة التربية والتعليم محمد غلاب والمحافظة القاضي عبدالفتاح غلاب، عن مناقب الإمام علي ومواقفه ومكانته القريبة من رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله.

 

وأكدا أن مبدأ الولاية فيه الضمانة الصحيحة للأمة من الانحراف والوقوع في براثن التولي لأعدائها، لافتين إلى أن الأعداء عملوا وعلى مدى قرون عديدة من الزمن إلى إبعاد الأمة عن الإمام علي وعن مبدأ الولاية لله ولرسوله وللإمام علي.

 

وأشارا لما للولاية من تأثير كبير في توحيد أمة الإسلام وتحصينها وجعلها قوية.

 

وألقيت في الفعالية التي حضرها مدير عام المديرية سليم القحيف، عدد من الكلمات والأهازيج الفلكلورية المعبرة.

 

وفي مدينة جبلة أقيمت فعالية خطابية بقدوم ذكرى يوم الولاية أشار خلالها مدير المديرية محمد المريسي، إلى أهمية إحياء هذه المناسبة ودورها في تغيير واقع الأمة.

 

وأكد أن الانحراف الذي حصل للأمة تعود جذوره إلى تلك الفترة الزمنية التي خالفت فيها الأمة منهج الولاية.

 

وفي مديرية العدين نُظمت فعالية خطابية وثقافية بحضور مدير عام المديرية عباس فايع وأمين عام المجلس المحلي عبدالواحد الشهاري، ألقيت خلالها كلمات تطرقت إلى الخلفيات التاريخية والأبعاد الدينية ليوم الولاية.

 

وبينت الكلمات الدور الخطير الذي لعبه أعداء الأمة آنذاك في صرف المسلمين عن التولي لمن أمر الله ورسوله بتوليه.

 

كما أقيمت فعالية ثقافية في مديرية فرع العدين أشارت كلماتها إلى أهمية هذه الذكرى والعودة إلى الإمام علي والتعرف على سيرته العطرة وأخلاقه وقيمه والإقتداء به لتعود للأمة عزتها وكرامتها.

 

إلى ذلك أكدت الكلمات التي ألقيت في فعالية أقيمت بمديرية السياني بحضور مدير عام المديرية أشرف الصلاحي وأمين عام المجلس المحلي محمد الوائلي، ضرورة توعية الأمة بمنهج الولاية الذي ارتضاه الله لأمته وتصحيح المفاهيم المغلوطة التي حاول الأعداء غرسها في أوساط المجتمعات الإسلامية.

 

وأوضحت الكلمات أن أعداء الأمة سعوا لإبعاد الأمة عن الولاية لأنها تمثل خطرا عليهم كونها تحصين ومصدر من مصادر القوة والعزة والتوحد لكل المسلمين.