الصمود حتى النصر

رضائي : بايدن يريد أن تصبح الدول الإسلامية درعاً للكيان الصهيوني

الصمود../

 

علق مساعد الرئيس الإيراني للشؤون الاقتصادية محسن رضائي على زيارة الرئيس الأمريكي لفلسطين المحتلة وعدة دول في المنطقة، قائلاً إنّ إدارة بايدن تريد أن تكون الدول الإسلامية درعاً للكيان الصهيوني “إسرائيل”.

 

وأكد مساعد الرئيس الإيراني للشؤون الإقتصادية محسن رضائي، في تغريدة عبر “تويتر”، يوم الإثنين، إنّ “أكثر من أربعة عقود والرؤساء الأمريكيون يسعون لإنشاء درع أمني لحماية مصالح الكيان الصهيوني، بذريعة التهديدات الإيرانية”.

 

وأضاف رضائي أنّ “القبة الحديدية وغيرها لم تفلح” في حماية الاحتلال، مشيراً إلى أنّ الرئيس الأمريكي جو بايدن “يريد أن تصبح الدول الإسلامية درعاً لإسرائيل، لكن من دون أمل”.

 

وأكد رضائي أن “على الحكومات الإسلامية أن تكون حذرة من الوقوع في فخهم الأمني”.

 

ويأتي تصريح رضائي قبيل زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لفلسطين المحتلة وعدة دول في المنطقة، في 15 و16 تموز/يوليو الجاري.