الصمود حتى النصر

تكريم خريجي الدفعة الأولى للجان المجتمعية التطوعية “دفعة الولاية”في مديرية شعوب

الصمود|

كرمت أمانة العاصمة والمجلس المحلي بمديرية شعوب، خريجي الدفعة الأولى من اللجان المجتمعية التطوعية ” دفعة الولاية” بأحياء سعوان والفوارس والنصر بالمديرية.

وفي الأمسية التي نظمتها اللجان المجتمعية بالتعاون مع مكتب الثقافة، أكد وكيل أول أمانة العاصمة خالد المداني، أن تخرج أول دفعة من برنامج اللجان المجتمعية التطوعية، البالغ قوامها 180 متطوعا، له أثر كبير في تعزيز العمل المجتمعي وتجسيد معاني التعاون والتكافل الاجتماعي التي تعبّر عن قيم وأصالة أبناء اليمن.

وأشار إلى أهمية هذه البرامج التدريبية التي تسهم في تعزيز قدرات المشاركين في مختلف الجوانب التنموية والخدمية والتوعوية والتثقيفية، وبما يمكّنهم من أداء مهامهم في خدمة مجتمعهم ووطنهم على الوجه المطلوب.. داعيا الخريجين إلى المساهمة الفاعلة في خدمة المجتمع.

فيما نوه مدير المديرية احمد الصماط، بتخرج هذه الدفعة التي تعد باكورة لأعمال وأنشطة اللجان المجتمعية التطوعية بالمديرية.. مؤكدا ثقة قيادة المديرية بكفاءة كوادر ومتطوعي اللجان المجتمعية وقدراتهم في مختلف المجالات.

ولفت إلى أن مهام اللجان المجتمعية متعددة وسيتم إشراكها في مختلف المجالات، كرافد مساعد للسلطة المحلية وأجهزتها التنفيذية بالمديرية لتعزيز مستوى الخدمات ومتطلبات التنمية المحلية.

وألقيت في الأمسية عدد من الكلمات عن أبناء حي سعوان والفوارس والنصر ألقاها عن الخريجين نبيل راجح والعاقل نبيل الجمل وشباب سعوان عبدالملك الفقية، أكدت في مجملها ان التحرك المجتمعي يأتي تلبية للواجب الوطني واستشعارا بالمسؤولية الملقاة على عاتق الجميع في خدمة مجتمعهم واستنهاضه، والدفاع عن الوطن.

تخلل الأمسية بحضور نائب رئيس لجنة الحشد والتعبئة بالمديرية عبدالله الكول ومدير المنطقة الأمنية العقيد عبدالله الامير، تقديم اوبريت لفرقة 21 سبتمبر بعنوان ” علي ماضينا وحاضرنا” وفقرات إنشادية وقصائد وعروض للعبة التايكواندو لفرقة الكرار.

وعقب ذلك جرى تكريم خريجي اللجان المجتمعية التطوعية بأحياء سعوان والفوارس والنصر بشهادات تقديرية.