الصمود حتى النصر

الدكتور أبو لحوم يؤكد التزام حكومة صنعاء بما تم الاتفاق عليه بخصوص المرتبات

الصمود

جدد نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير المالية الدكتور رشيد عبود أبو لحوم، التأكيد على استعداد الجانب الوطني في صنعاء على تخصيص إيرادات السفن النفطية بميناء الحديدة لدفع مرتبات كل موظفي الدولة في حال التزم الطرف الآخر بتغطية فجوة العجز في مبلغ المرتبات وفقا لاتفاق ستوكهولم.

 

وذَكَر نائب رئيس الوزراء في تصريح لقناة اليمن الفضائية بموقف قائد الثورة المبدئي والذي جاء قبل اتفاق ستوكهولم، وأكد على استعداد الطرف الوطني لتخصيص كل إيرادات السفن النفطية وغيرها لدفع المرتبات.

 

وأشار إلى أن حكومة الإنقاذ ملتزمة بتوريد كافة الإيرادات الخاصة بسفن المشتقات النفطية إلى حساب فرع البنك المركزي بمحافظة الحديدة بحسب الاتفاق مع الأمم المتحدة.

 

ولفت إلى أن رئيس المجلس السياسي الأعلى، أكد في كلمته اليوم خلال حفل تخرج عدد من الدفع الأمنية، التزام صنعاء بما تم الاتفاق عليه بخصوص المرتبات.

 

وجدد الدكتور أبو لحوم مطالبة الأمم المتحدة بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه وتغطية الفارق من إيرادات النفط والغاز التي يتم نهبها من قبل المرتزقة لتغطية صرف المرتبات في كافة المحافظات باعتبار ذلك حق مكفول لكافة موظفي الدولة.

 

وأوضح أن حكومة الإنقاذ قامت بعد ثمانية أشهر من اتفاق ستوكهولم ومن طرف واحد وبتوجيهات من رئيس المجلس السياسي الأعلى بفتح حساب بفرع البنك المركزي بالحديدة وذلك بشهر أغسطس ٢٠١٩ تنفيذاً لما تم الاتفاق عليه بعد مماطلة الطرف الآخر بهذا الخصوص.

 

واتهم نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، العدوان ومرتزقته بالتنصل من اتفاق صرف المرتبات منذ الوهلة الأولى لتوقيع الاتفاق بمبررات واهية.. مطالباً الأمم المتحدة القيام بواجبها فيما يخص ذلك.