الصمود حتى النصر

صنعاء.. افتتاح مستشفى في خولان ومشاريع طبية في مستشفى الدرة بجحانة

الصمود|

افتتح وكيل أول محافظة صنعاء حميد عاصم وعضو مجلس النواب عبدالله الغادر ومدير مكتب الصحة الدكتور خالد المنتصر، اليوم مشروع تأهيل مركز الاعروش الطبي في مديرية خولان ورفعه إلى مستشفى ريفي بتكلفة 220 الف دولار.

تضمن المشروع بدعم من منظمتي أطباء العالم الفرنسية والهيئة الطبية الدولية، تجهيز أقسام سوء التغذية و الحضانات والعناية المركزة والمختبر وبنك الدم والطوارئ التوليدية الأساسية والأعمال الانشائية لغرفة العمليات.

وخلال الافتتاح، أكد الوكيل عاصم أن افتتاح مستشفى الشهيد الغادر الريفي يمثل انجاز ورافدا لخدمات الصحة العامة في مديرية خولان، منوها بجهود مكتب الصحة بالمحافظة وتعاون المنظمات الداعمة للمشروع.

حضر الافتتاح عضو المجلس المحلي بالمحافظة عبدالله حنتش ومدير المديرية وأمين عام محلي المديرية، والمدير الطبي في منظمة أطباء العالم الدكتورة نجوى لوكلي والمنسق الطبي لمحافظة صنعاء الدكتور محمد شملان ومسئولة التغذية في الهيئة الطبية الدكتورة رؤى طالب.

كما افتتح وكيل أول المحافظة ومدير مكتب الصحة مشاريع طبية في مستشفى الشهيد محمد الدرة في مديرية جحانة بتكلفة 204 آلاف دولار.

شملت المشاريع افتتاح مبنى الطوارئ بتكلفة 170 ألف دولار، ومركز للتعليم والتدريب المستمر يتكون من ثلاث عيادات بتكلفة 18 ألف دولار، وتأثيث مبنى الطوارئ بتكلفة 16 ألف دولار بدعم من منظمتي الصحة العالمية ومنظمة أطباء العالم الفرنسية.

وخلال الافتتاح اطلع عاصم والمنتصر ومعهما مدير المديرية محمد البشاري ومساعد مدير مكتب الصحة للقطاع الشرقي أحمد الدباء ومدير مكتب الصحة بالمديرية زايد الباردة، على التجهيزات الحديثة في المشاريع الجديدة، واستمعا من مدير المستشفى الدكتور عبدالله القاولي، إلى شرح عن الخدمات الطبية التي يقدمها المستشفى والنقلة التي تشكلها المشاريع الجديدة في مستوى الأداء.

وأشاد وكيل أول المحافظة بما تحقق للمستشفى من إنجازات في تطوير البنية التحتية وافتتاح أقسام جديدة ضمن مشروع التوسعة لإتاحة الخدمة الطبية للمترددين وفق أحدث معايير الكفاءة والجودة.

فيما أوضح مدير مكتب الصحة بالمحافظة الدكتور المنتصر، أن افتتاح هذه المشاريع تأتي في إطار ترجمة خطة المكتب للعام الجاري 2022م، منوها باستمرار تعاون شركاء القطاع الصحي في تمويل المشاريع الطبية ودعم جزء من احتياجات القطاع الصحي في ظل ظروف المرحلة الراهنة.