الصمود حتى النصر

كهرباء منطقة الحديدة تنظم فعالية خطابية بمناسبة الذكرى السنوية للصرخة

الصمود|

نظمت كهرباء منطقة الحديدة فعالية خطابية بمناسبة الذكرى السنوية للصرخة للعام ١٤٤٣ه.

 

وفي الفعالية أكد وكيل المحافظة، علي قشر، أهمية المناسبة التي تمثل منطلقا لمواجهة أعداء الأمة، كونها تمثل سلاحا وموقف.

 

ولفت إلى دعوة الشهيد القائد لرفع شعار الصرخة في العام ٢٠٠٢م والذي أصبح اليوم سلاحا في وجه المستكبرين، مشيرا إلى محاولات امريكا البائسة لإسكات هذه الصرخة.

 

وأكد قشر أهمية الدور الواجب على أبناء الوطن لمواجهة الغطرسة الامريكية وحماية الوطن والأمة.

 

وأوضح وكيل المحافظة، أن تلك الظروف مثلت انطلاقة لمشروع الصرخة في وجه المستكبرين، مشيرا إلى أن الشواهد تؤكد أهمية هذا الموقف الذي يتم من خلاله رفض الاستسلام للعدو.

 

وأشاد قشر بجهود العاملين بمؤسسة كهرباء الحديدة لاستمرار خدمة الكهرباء للمواطنين على الرغم من الصعوبات التي تواجه المؤسسة.

 

فيما أكد نائب مدير عام كهرباء منطقة الحديدة، عبد الرحمن حمود زيد، أهمية إحياء المناسبة التي تمثل امتدادا للمشروع القرآني التنويري النهضوي الذي يشتمل على رؤية قرآنية تعتمد على القرآن كمصدر للهداية والنور خاصة بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر، وفي ظل الهجمة الامريكية على الامة العربية والإسلامية والاعتداءات الاسرائيلية على الشعب الفلسطيني.

 

وخلال الفعالية، التي حضرها مدير عام المنطقة، المهندس عبد الرحمن حجر ونوابه ومديرو الادارات والعاملين، أكد نائب رئيس جامعة دار العلوم الشرعية الشيخ علي عضابي، أهمية إحياء الشعار الذي يهدف إلى إخراج الامة من هذه المرحلة التي تعاني منها جراء استهدافها من قبل أعدائها والهيمنة التي تحاول امريكا فرضها على عقول الامة.

 

تخلل الفعالية قصيدة شعرية للشاعر علي مغربي الأهدل وأنشودة لفرقة الشهيد صالح الصماد.