الصمود حتى النصر

مادورو: العلاقات المتينة بين فنزويلا وكوبا كان لها دور كبير في التصدي للاعتداءات الأمريكية

الصمود../

 

أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، أن العلاقات المتينة بين فنزويلا وكوبا كان لها دور كبير في تعزيز قدرة البلدين على مواجهة التحديات والتصدي لجميع الاعتداءات وعلى رأسها تلك التي شنتها الولايات المتحدة الأمريكية.

 

ونقلت قناة تيليسور التي تبث من كراكاس عن مادرور قوله على هامش زيارة رئيس الوزراء الكوبي مانويل ماريرو كروز إلى فنزويلا: إن “العلاقات بين كراكاس وهافانا كانت حاسمة في مواجهة جميع المواقف والاعتداءات وفي مقدمتها الأمريكية” موضحاً أن فنزويلا وكوبا تتجهان نحو إعادة صياغة عميقة لخريطة التعاون بينهما لتوسيع الدعم المتبادل.

 

بدوره أشار رئيس الوزراء الكوبي ماريرو كروز إلى تداعيات الإجراءات القسرية والحصار المفروض على فنزويلا وكوبا مؤكداً أن زيارته إلى كراكاس “تمثل علامة أخرى على الدعم والصداقة مع حكومة وشعب فنزويلا الذي رغم تعرضه للحصار والضغط مثل الشعب الكوبي قاوم وقرر أن يكون حراً مستقلاً بمعاييره الخاصة”.

 

وتعد هذه الزيارة أول زيارة رسمية يقوم بها ماريرو كروز إلى فنزويلا منذ توليه منصب رئيس وزراء كوبا في عام 2019 حيث يشمل التعاون الاستراتيجي بين كوبا وفنزويلا جميع مجالات المجتمع والاقتصاد.