الصمود حتى النصر

إعلامي إماراتي يكشف عن عملية عسكرية كبيرة لتحالف العدوان ضد اليمن خلال الأيام القادمة

الصمود../

 

كشف مذيع في إحدى القنوات الإماراتية، عن الأهداف الخفية لتحالف العدوان من وراء الموافقة على الهدنة الأممية المعلنة منذ مطلع أبريل المنصرم، مؤكداً أن عملية عسكرية كبيرة للتحالف ستنطلق في اليمن ضد قوات الجيش واللجان الشعبية خلال الأيام القادمة.

 

وقال المذيع في قنوات “أبوظبي” عادل اليافعي في تغريدة على موقع “تويتر”: أيام وتنتهي الهدنة وتبدأ عاصفة الحزم 2 والجميع ينتظرها بشغف وفرحة“.

 

وأكد اليافعي أن العملية العسكرية لتحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي ستأتي بعد انتهاء مدة الهدنة الإنسانية العسكرية في اليمن.

 

وأوضح اليافعي، أن العملية العسكرية لتحالف العدوان ستنطلق من محافظة الحديدة.

 

وتأتي هذه التصريحات كدليل على عدم جدية تحالف العدوان في إحلال السلام، وهو ما يؤكده عدم التزامه بالهدنة الأممية سواء عبر الخروقات العسكرية أو عرقلة دخول السفن إلى ميناء الحديدة ومنع تشغيل الرحلات التجارية عبر مطار صنعاء الدولي، بل واستغلال الهدنة في التحشيد استعداداً لجولة جديدة من التصعيد العسكري.

 

كما يأتي ذلك وسط الحديث عن وصول قوات عسكرية بحرية كبيرة للولايات المتحدة وبريطانيا وإيطاليا والكيان الصهيوني إلى باب المندب وخليج عدن.