الصمود حتى النصر

شركة النفط تكشف عن رسائل هامة مرسلة إلى المبعوث الأممي “هانس غروندبرغ” وتفصح عن مضمونها

الصمود|

أكدت شركة النفط اليمنية، أن استمرار القرصنة على سفن الوقود في البحر الأحمر وعدم السماح بدخولها إلى ميناء الحديدة، يقوض كل جهود السلام المرجوة في اليمن.

وأوضح المدير التنفيذي للشركة المهندس عمار الأضرعي أن القرصنة على سفن المشتقات النفطية من قبل تحالف العدوان، تُعد عقاب جماعي ومخالفة للقوانين الدولية كون الوقود مرتبط بحياة المواطنين اليومية.

من جانبه أشار المتحدث الرسمي للشركة عصام المتوكل، إلى أن شركة النفط وجهت خلال الفترة السابقة رسائل إلى المبعوث الأممي هانس غروندبرغ، لتذكيره بالوضع الإنساني للشعب اليمني بسبب النقص الحاد في الوقود.

وأكد أنه إلى الآن لم يتحرك المبعوث الأممي ولم يفرج عن السفن التي يحتجزها تحالف العدوان الأمريكي السعودي رغم خضوعها للتفتيش.