الصمود حتى النصر

وزير الخارجية البولندي السابق: بايدن أعلنها حربا باردة جديدة

الصمود../

 

اعتبر وزير الخارجية البولندي السابق جاسيك تشابوتوفيتش أن الرئيس الأمريكي جو بايدن أعلن حربا باردة جديدة في خطابه في وارسو.

 

وقال تشابوتوفيتش في مقابلة مع صحيفة رزيكزبوسبوليتا: “كانت زيارة الرئيس بايدن ذات بعد عالمي وتاريخي. تم تصميم الأداء في فناء القلعة الملكية لفتح فصل جديد في التاريخ. في هذا الخطاب، أعلن الرئيس الأمريكي حربا باردة جديدة”.

 

ولفت الوزير البولندي السابق إلى أن خطاب بايدن في وارسو “يمكن مقارنته بخطاب ونستون تشرشل في عام 1946، عندما تحدث عن الستار الحديدي”، مشيرا في هذا السياق إلى أنه يرى أن خطاب الرئيس الأمريكي “يقدم معنى يغير تصور الواقع”.

 

وكان بايدن ألقى في ختام جولته الأوروبية، كلمة مطولة في العاصمة البولندية يوم السبت ركز فيها على الوضع في أوكرانيا.

 

وقال بايدن إن أوكرانيا “لن تكون أبدا انتصارا لروسيا” وإن الزعيم الروسي “لا يمكنه البقاء في السلطة”، إلا أن البيت الأبيض أوضح في وقت لاحق أن بايدن لا يعني تغيير السلطة في روسيا الاتحادية.