الصمود حتى النصر

دائرة الأشغال العسكرية تنظم فعالية خطابية بذكرى سنوية الشهيد

الصمود|

نظمت دائرة الأشغال العسكرية اليوم فعالية خطابية لإحياء ذكرى سنوية الشهيد.

 

وفي الفعالية أكد نائب رئيس هيئة الإسناد اللوجستي اللواء الركن عبدالملك الدرة، أهمية إحياء هذه الذكرى لتخليد مآثر وتضحيات الشهداء والتذكير بمواقفهم البطولية التي سطروها في الدفاع عن الوطن.

 

وأوضح أن الشهداء ضحّوا بأنفسهم وبذلوا دمائهم وأرواحهم لعيش الشعب اليمني عزيزاً كريماً حراً أبيا .. لافتاً إلى أن اليمن بتأييد من الله وفضل تضحيات الشهداء انتصر على تحالف العدوان ومليشيات المرتزقة وكسر شوكتهم وألحق بجموعهم هزائم ساحقة وماحقة.

 

واعتبر الشهادة وسام فخر وشرف رفيع ومنزلة عظيمة أعطاها الله لمن صدقوا في العهد وبذلوا دمائهم وأرواحهم لإعلاء كلمة الله ودفاعاً عن الأرض والعرض والدين.

 

وشدد على استمرار التحشيد للجبهات حتى تحقيق النصر على الأعداء وتحرير كامل تراب الوطن من رجس المحتل ومرتزقته.

 

وأُلقيت في الفعالية كلمات، أشارت في مجملها إلى عظمة الشهادة ومنزلة ومكانة الشهداء .. مؤكدة العزيمة في السير على دربهم انتصاراً للوطن وتصديا للطغاة والمستكبرين.

 

إلى ذلك زار منتسبو الدائرة ضريح الرئيس الشهيد صالح الصماد ورفاقه في ميدان السبعين، وروضة الشهداء في حي الحافة بمديرية شعوب، تم خلالهما قراءة الفاتحة على أرواحهم