الصمود حتى النصر

المشاط يفتتح معرض الشهداء القادة

الصمود|

افتتح فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى- القائد الأعلى للقوات المسلحة اليوم بصنعاء، معرض الشهداء القادة، تزامنا مع الذكرى السنوية للشهيد 1443هـ.

 

وقرأ الرئيس المشاط ومعه رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور، ووزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، ونائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن علي حمود الموشكي، الفاتحة على أرواح الشهداء الأبرار.

 

وطاف الرئيس المشاط ومرافقوه بأجنحة المعرض .. منوها بمستوى التنظيم والترتيب للمعرض الذي يبرز تضحيات الشهداء في سبيل الدفاع عن الوطن وسيادته واستقلاله.

 

وعبر عن التحية والإجلال للشهداء العظماء الذين جادوا بأرواحهم من أجل أن ينعم الوطن بالأمن والاستقرار وفي مقدمتهم الرئيس الشهيد صالح الصماد.

 

وأشار الرئيس المشاط، إلى أهمية إحياء الذكرى السنوية للشهيد بالشكل الذي يليق بمكانة هؤلاء الأبطال الذين بفضلهم تحققت الانتصارات في مختلف الجبهات.

 

فيما أشار رئيس الوزراء، إلى أهمية المعرض الذي يسلط الضوء على أبرز الشخصيات القيادية التي قدمت أرواحها فداء للوطن .. لافتا إلى أنه بفضل تضحيات الشهداء العظماء ينعم اليمن بالأمن والاستقرار وتتحقق الانتصارات الكبيرة على أعداء الوطن.

 

وأكد أن العدو لا يزال يراهن على كسر إرادة الإنسان اليمني لكن هيهات له ذلك والشعب اليمني بجيشه ولجانه يجسدون معاني التضحية والفداء.. مشيرا إلى أن من وهبوا أرواحهم في سبيل الانتصار للحق، ينبغي على الجميع السير على دربهم والاهتمام بأسرهم.

 

ولفت رئيس الوزراء، إلى أن الشهداء استطاعوا أن يسطروا هذه التضحيات العظيمة ووضعوا للشعب اليمني مكانة مشرفة وسامقة على المستوى العربي الإسلامي بل والعالمي .. مؤكدا أن ‏ تضحياتهم هي دروس للمجتمع كافة وليس لفئة بعينها.

 

وأوضح أن اليمن بلد التضحيات والشهداء والإنجازات الإنسانية العظيمة أيضا منذ ما قبل الإسلام وحتى اليوم