الصمود حتى النصر

تدشين فعاليات الذكرى السنوية للشهيد بمحافظة الحديدة

الصمود|

دشن وكيل أول محافظة الحديدة أحمد البشري اليوم فعاليات الذكرى السنوية للشهيد.

 

وفي الفعالية التي حضرها وكلاء المحافظ  عبد الجبار أحمد ومحمد حليصي وأحمد دهموس وقائد القوات البحرية محمد فضل وقائد لواء الدفاع الساحلي اللواء محمد القادري والمدير التنفيذي لمؤسسة الشهداء أحمد جران، أشار وكيل أول المحافظة إلى أن الشهادة في سبيل الله والدفاع عن الوطن ومواجهة طغاة العصر وقوى الاستكبار من أرقى مراتب الإحسان.

 

ولفت إلى أهمية الدور الرسمي والشعبي في إحياء ذكرى الشهيد وترسيخها في نفوس الأجيال من خلال التعريف بعظمة الشهداء وتضحياتهم والاهتمام بأسرهم وذويهم.

 

ودعا وكيل أول المحافظة إلى دعم ومساندة مؤسسة الشهداء بما يمكنها من تعزيز دورها في خدمة ذوي الشهداء، مؤكداً حرص قيادة المحافظة على تقديم الرعاية لأسر الشهداء وتلمس احتياجاتها وتوفيرها في مختلف المجالات.

 

فيما أشار مدير مؤسسة الشهداء علي الشعثمي إلى أن إحياء ذكرى الشهيد تعبير عن الوفاء للشهداء الذين بذلوا أرواحهم رخيصة في سبيل الوطن وإعلاء كلمة الحق .

 

وأكد حرص المؤسسة على القيام بدورها تجاه أسر الشهداء ورعايتهم،  بحسب الإمكانيات المتاحة.

 

وكان وكيل أول المحافظة ووكلاء المحافظة  والمدير التنفيذي لمؤسسة الشهداء افتتحوا معرض صور الشهداء بحديقة الشعب ، وطافوا بأجنحة المعرض وقرأوا الفاتحة إلى أرواح الشهداء .

 

وأشادوا بمستوى التنظيم وماتضمنه المعرض من صور ومجسمات تبرز مآثر الشهداء وبطولاتهم، معبرين عن الإعتزاز والفخر بما قدموه من تضحيات في مواجهة العدوان.

 

إلى ذلك افتتح وكيل أول المحافظة  أحمد  البشري معرض الشهداء بمديرية الحالي، بحضور مدير عام مكتب التربية  والتعليم عمر بحر  ومدير عام المديرية مؤيد المؤيد وأمين عام المجلس المحلي صالح الحرازي .

 

وأشار البشري والمؤيد إلى أهمية إحياء الذكرى السنوية للشهيد تعبيراً عن الوفاء لمن ضحوا بأنفسهم من أجل الدفاع عن العرض والأرض، لافتين إلى أن الشهادة في سبيل الله والدفاع عن الوطن اصطفاء من الله لا ينالها إلا الفائزون ورجالا صدقوا ماعاهدوا الله عليه.

 

حضر الافتتاح مدراء المكاتب التنفيذية وعدد من الشخصيات الإجتماعية والقيادات التربوية.

 

من جهته افتتح وكيل المحافظة المساعد عامر مثنى اليوم بمديرية باجل معرض صور الشهداء لمديريات المربع الشرقي.

 

وفي الافتتاح بحضور عضو مجلس النواب ياسر مزرية ومساعد مدير أمن المحافظة بمديريات المربع الشرقي العقيد قعوان شويان، أشاد الوكيل بالمعرض السنوي للشهيد وما يحويه من لوحات وصور ومجسمات عسكت المكانة الرفيعة للشهداء.

 

وثمن جهود قيادات السلطة المحلية، والمكاتب التنفيذية، التي شاركت في إبراز المعرض بالشكل اللائق تقديرا ووفاء لتضحيات الشهداء في الدفاع عن الوطن.

 

فيما أشار مدير مديرية باجل عبدالمنعم الرفاعي، إلى أنه بفضل تضحيات الشهداء ينعم الشعب بالأمن والأمان.

 

من جانبهما أشار رئيس شعبة الرعاية الاجتماعية بالمحافظة أحمد مكين، ورئيس مجلس التلاحم القبلي راجحي زليل، إلى عظمة الشهداء الذين سطروا أروع الانتصارات في ميادين الشرف والعزة.

 

بدوره أكد أمين عام المجلس المحلي في باجل محمد معافا أن دماء الشهداء هي الوقود الانتصارات التي يحققها الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.

 

عقب ذلك زار الوكيل المساعد والمسؤولون روضة الشهداء بالمديرية وقرأوا الفاتحة إلى أرواح الشهداء .

 

حضر الافتتاح رئيس محكمة باجل عبد الجليل عباس، ومديرو مديريات المربع وأعضاء السلطة المحلية، والتنفيذية،  والشخصيات الاجتماعية .

 

وفي مديرية بيت الفقية افتتح معرضان لصور الشهداء، وأشاد مدير عام المديرية  حسين سهل خلال الافتتاح بمحتوياتهما من صور الشهداء والمجسمات لجرائم العدوان.

 

وأكد أهمية إحياء هذه الذكرى بما يليق بمكانة الشهداء ومواصلة السير على دربهم في الدفاع عن الوطن وسيادته واستقراره حتى تحقيق النصر.

 

حضر الافتتاح مدير أمن المديرية العقيد علي الشرجي وعدد من مسؤولي المكاتب المكاتب التنفيذية وأعضاء السلطة المحلية وأبناء وأسر الشهداء