الصمود حتى النصر

تدشين مخيم الزهراء الطبي الجراحي المجاني لإزالة المياه البيضاء وزراعة العدسات بالحديدة

الصمود|

دشّن محافظ الحديدة، محمد عياش قحيم، ورئيس هيئة مستشفى الثورة العام، الدكتور خالد سهيل، اليوم، مخيم الزهراء الطبي الجراحي المجاني لإزالة المياه البيضاء وزراعة العدسات.

 

يستهدف المخيم، الذي تنفذه الهيئة بتمويل مؤسسة الزهراء على مدى خمسة أيام، إجراء 150 عملية إزالة مياه بيضاء وزراعة عدسات بعد خضوعها للمعاينة مع تقديم كافة الخدمات الطبية مجاناً للمواطنين من المناطق والمديريات المتضررة جراء العدوان.

 

وأشاد قحيم بجهود مؤسسة الزهراء وهيئة مستشفى الثورة العام في المحافظة في إقامة المخيم، وتقديم الخدمات الطبية الكاملة للمترددين بصورة مجانية للتخفيف من معاناتهم، خاصة في ظل الظروف الاقتصادية التي يمر بها المرضى، نتيجة العدوان والحصار.

 

ووجّه بالبحث عن تمويل لمضاعفة عدد العمليات ليصل إلى 300 عملية، نظراً لزيادة أعداد الوافدين للمخيم، معبراً عن الأمل في استمرار إقامة مثل هذه المخيمات المجانية، لاسيما في ظل حاجة العديد من المرضى لها.

 

بدوره، أشار رئيس هيئة مستشفى الثورة العام في المحافظة إلى أن المخيم شهد في يومه الأول إقبالاً للحالات المرضية، مؤكداً أنه تم إقرار إجراء 150 عملية إزالة مياه بيضاء وزراعة عدسات لمن تم معاينتهم اليوم.

 

وأشار إلى أهمية إعادة النظر في إجمالي العمليات وإيجاد تمويل ودعم من الجمعيات الخيرية، ليستهدف أكبر عدد من المرضى الوافدين إلى المخيم.

 

وثمّن الدكتور سهيل دعم قيادتي وزارة الصحة والسلطة المحلية للهيئة، وحرصهما على تذليل الصعوبات أمامها، للقيام بالدور المنوط بها على أكمل وجه