الصمود حتى النصر

الحشد الشعبي العراقي يبدأ عملية أمنية لضرب بقايا “داعش” في ديالى

الصمود|وكالات|

 أطلقت قيادة عمليات ديالى للحشد الشعبي العراقي، عملية أمنية استباقية لضرب فلول جماعة “داعش” التكفيرية ضمن المناطق “الرخوة أمنياً” في المحافظة.

وقال قائد العمليات طالب الموسوي إن “العمليات انطلقت من ثلاثة محاور رئيسة الأول: شمال مصب نهر ديالى ويقودها اللواء الأول و20 و23 والمحور الثاني: جنوب مصب نهر ديالى ويقودها اللواء 4 و110 والمحور الثالث: جنوب غرب بحيرة حورين ويقودها اللواء 24 ولواء نداء ديالى”.

 وأضاف الموسوي أن “القوات تواصل تقدمها وفق الخطط الأمنية لتفتيش وتأمين كافة الأهداف المرسومة ضمن نطاق العملية “.

وأوضح أن “العملية جاءت لضرب فلول الإرهاب وتدمير مخابئه وتوفير بيئة آمنة لمواطنين خلال الانتخابات المقرر اجراؤها في 10 أكتوبر وتأمين مراكز الاقتراع من استهدافات داعش خصوصا في منطقتي السعدية وجلولاء”، لافتاً إلى أن “العملية انطلقت بمشاركة مفارز مكافحة المتفجرات وهندسة الميدان والطيران المسيّر للحشد الشعبي “.