الصمود حتى النصر

صنعاء: تقر الخطة الإعلامية على وسائل الإعلام الوطنية ومراسلي القنوات الخارجية لتغطية فعاليات المولد النبوي

الصمود|

أكد وزير الإعلام، ضيف الله الشامي، أهمية دور وسائل الإعلام الوطنية في نقل الصورة الحقيقية والمشرفة لاحتفاء الشعب اليمني بمولد الرسول الأعظم – صلى الله عليه وآله وسلم.

 

وأشار الوزير الشامي، خلال ترؤسه لقاءً موسعاً نظمته وزارة الإعلام اليوم، لوسائل الإعلام الوطنية ومراسلي القنوات الخارجية، لمناقشة وإقرار الخطة الإعلامية لتغطية فعاليات المولد النبوي الشريف 1443هـ، إلى أن التغطية الواسعة لفعاليات المولد النبوي تحمل رسائل كثيرة، في مقدّمتها تمسك الشعب اليمني بالنبي الكريم، والسير على نهجه، والتأسي بأخلاقه.

 

وقال: “نحن في معركة قوية، ووسائل الإعلام الوطنية أثبتت اهتمامها وانسجامها وتفاعلها مع كل المجريات والمتغيرات على الساحة الوطنية”.

 

وذكر أن اهتمام وسائل الإعلام بالمولد النبوي الشريف له معانٍ ودلالات كثيرة، انطلاقاً من المسؤولية الوطنية والدينية في تعزيز الولاء لله وللرسول الذي بُعث رحمة للعالمين.

كما أكد وزير الإعلام الحرص على نقل صورة مشرّفة للاحتفاء بالمولد النبوي، سواء من حيث التنظيم والترتيب ومظاهر الابتهاج والنقل المباشر، بما يتناسب مع عظمة المناسبة.

 

ولفت إلى أهمية إبراز المظاهر الجمالية الابتهاجية التي تتزين بها العاصمة صنعاء والمحافظات، وكذا الجوانب الإيجابية للاحتفاء بمولد خير البشرية من خلال التركيز على مشاريع الإحسان التي سيتم تدشينها تزامناً مع الاحتفاء بهذه المناسبة.

 

واستعرض الوزير الشامي الخطة الإعلامية لمناسبة المولد النبوي الشريف.. لافتا إلى أن العمل الإعلامي في هذه المناسبة ينطلق من أهميتها ودلالاتها العظيمة، مؤكدا على ضرورة توحيد الجهود لتغطية جميع الأنشطة والفعاليات الخاصة بالمناسبة، وصولا إلى الفعاليات المركزية بالبث المباشر والتغطيات الميدانية المتنوعة.

 

بدوره، تطرّق نائب وزير الإعلام، فهمي اليوسفي، إلى أهمية دور الإعلام في إبراز صورة المشهد الاحتفالي بهذه المناسبة للرأي العام العالمي.

 

ولفت إلى أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف يجسّد وحدة النسيج الاجتماعي للشعب اليمني، في الوقت الذي تعاني فيه قوى العدوان من الصراع والتمزّق.

 

فيما أكد وكيل الوزارة لقطاع الصحافة، نصر الدين عامر، أن المولد النبوي الشريف المناسبة الأولى في البلد بكل المقاييس، والتي تعبر عن الهوية الإيمانية للشعب اليمني.. مشيرا إلى أهمية إبراز تفاصيل الاحتفال بهذه المناسبة على المستوى الرسمي والشعبي، وخاصة مشاريع الإحسان.

 

وأثري اللقاء بمداخلات من رؤساء وقيادات المؤسسات والوسائل الإعلامية المرئية والمسموعة والمقروءة ومراسلي القنوات الخارجية، حول الجوانب المتعلقة بتغطية فعاليات المولد النبوي الشريف، بما يكفل إبرازها على أكمل وجه