الصمود حتى النصر

السامعي يحمل دول تحالف العدوان مسؤولية ما يحصل بالمحافظات المحتلة

الصمود | حمل عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان  السامعي، دول العدوان بقيادة أمريكا والسعودية مسؤولية ما يحصل بالمحافظات المحتلة من أحداث دامية.

 

وأعرب السامعي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن أسفه للخسائر في الأرواح من أبناء المحافظات المحتلة وخاصة عدن وتعز وحضرموت.

 

واستنكر، صمت المجتمع الدولي والأمم المتحدة، تجاه تلك الأحداث الدامية وما ترتكبه دول العدوان من جرائم قتل واعتقالات وحرب اقتصادية بحق أبناء الشعب اليمني كافة.

 

ودعا عضو السياسي الأعلى، الأمم المتحدة إلى اتخاذ إجراءات تكفل إيقاف العدوان على اليمن وإنهاء الاحتلال للمحافظات اليمنية بعد أن أظهرت الأحداث حقيقة الأطماع الاستعمارية لتلك الدول في ثروات اليمن وأراضيه.

 

وأشار إلى أن دول العدوان تعمدت استهداف الاقتصاد الوطني وتدني الوضع الخدمي وخاصة في المحافظات المحتلة بهدف أحكام السيطرة وفرض الوصاية عليها.

 

وأكد السامعي، أن ما يحصل في كريتر بمحافظة عدن ومحافظتي حضرموت وتعز، يعكس حالة الغليان الشعبي وتراكم الإحتقانات الشعبية ضد المحتل ومرتزقته وأدواته.

 

ونوه بتنامي الغضب الشعبي ووصوله إلى مستوى غير مسبوق في ظل استمرار سياسة التجويع والإفقار والاعتقالات من قبل المحتل السعودي والإماراتي وأدواته العميلة وتدميره الممنهج للمقومات المدنية والحضارية لليمن.