الصمود حتى النصر

عرض شهادات لمواطنيين كانوا مختطفين لدى التكفيريين بالبيضاء

الصمود | عرض الإعلام الأمني امس الأربعاء، شهادات عدد من المختطفين في سجن معسكر الحازمية التابع للعناصر التكفيرية بمديرية الصومعة محافظة البيضاء.

وكشفت الشهادات ما تعرض له المختطفون من جرائم يندى لها الجبين على أيدي العناصر التكفيرية، الذين يقاتلون مع قوى تحالف العدوان السعودي الأمريكي.

 

وبينت شهادات المختطفين عمليات الخطف التي تعرضوا لها في الطريق العام والجوامع بدون أي ذنب ارتكبوه عدا نفسيات الجماعات التكفيرية التي اتخذت من المواطنين أعداء وهميين لتنظيمهم المشبوه والدموي والدخيل على المجتمع اليمني.

 

وروى المختطفون المحررون جانبا من التعذيب الجسدي والنفسي الذي مارسه ضدهم أعضاء التنظيم التكفيري ومعاناتهم طوال فترة اختطافهم في زنازين التكفيريين في معسكر الحازمية بمديرية الصومعة في البيضاء.

 

وتقدم المختطفون بالشكر والعرفان للجيش واللجان الشعبية والأجهزة الأمنية والشرفاء من أبناء القبائل على من دحر العناصر التكفيرية وتحرير المختطفين وتطهير البلاد من دنسهم. ويقع معسكر الحازمية، بالقرب من منطقة المشرع وهو أحد معسكرات العناصر التكفيرية في مديرية الصومعة بالبيضاء.