الصمود حتى النصر

مخاطر كبيرة تهدد عظامك بسبب انحناء رقبتك أثناء استخدام الموبايل!

الصمود| ذكر موقعHEALTH LINE  الطبى، أن إدمان استخدام الهواتف الذكية لفترات طويلة يسبب تشوهات وضمور في العمود الفقري لمستخدميه.

هذا وخاصة من الشباب في مرحلة المراهقة، مشيرًا إلى أن استمرار استخدام الموبايلات لفترات متواصلة بين 2 إلى 4 ساعات يؤدى إلى الخشونة المبكرة والتآكل في الفقرات وترفع ومن معدلات الألم.

وقال التقرير المنشور على الموقع، إن العضلات والأربطة والغضاريف مهيأة لتحمل وزن الجمجمة والرأس فقط في الوضع الطبيعي، الذي يصل إلى نحو 12 رطلاً.

أما في حالة ميل الرقبة للأمام فإن الوزن الواقع من الرأس والجمجمة على عضلات الرقبة والغضاريف يزداد تقريبا للضعف مع كل زيادة في ميل الرأس للأمام 15 درجة.

وأوضح الموقع أنه بهذه الحالة عند ميل الرأس للأمام 30 درجة يصل وزن الجمجمة إلى 45 رطلاً، وهو ما يظهر حاليًا في الكثير من مدمني استعمال الهواتف الذكية لفترات طويلة والذي يستلزم انحناء لا إرادي للرأس.

مشيرًا إلى أنهم يدمرون العمود الفقرى تدريجيًا على مدى فترات زمنية طويلة من الاستخدام الخاطىء والانحناء اتجاه الهواتف.

ووجه التقرير عددًا من النصائح المهمة التي يجب أن يلتزم بها الجميع، خاصة أن الهواتف الذكية لها أثر نافع في حياتنا العملية، ويستخدمها كل الفئات العمرية من الشباب والأطفال وكذلك كبار السن.

ومن أهم النصائح:

1 – تجنب انحناء الرقبة في اتجاه الهاتف، والأفضل رفع الهاتف فى اتجاه الجسم والرأس لتجنب حدوث تقلص العضلات وآلام الرقبة والظهر المزمنة والتي تستمر آلامها فترات طويلة.

2 – تجنب استخدام الموبايل فترات طويلة بدون تحريك عضلات الرقبة والظهر في اتجاهات مختلفة.

3 – مراقبة وضع الجسم باستمرار خاصة للمراهقين والأطفال من صغار السن لمنع حدوث تشوهات في العمود الفقري.