الصمود حتى النصر

الجهاد الإسلامي: لابد من تفعيل كافة أشكال المقاومة بالضفة لردع المستوطنين والاحتلال

الصمود|وكالات|

أكد الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين طارق سلمي اليوم الثلاثاء، على ضرورة تفعيل كل أشكال المقاومة وتجديد التأكيد على أن الاستيطان هو هدف مشروع للعمل الفدائي المقاوم.

وبحسب وكالة “فلسطين اليوم” الإخبارية فقد جاء تصريح سلمي تعقيباً على الجريمة التي اقترفها المستوطنين فجراً بحق الشاب علاء خالد زهران الذي أعدمه المستوطنون الحاقدون بعد أن قاموا بالاعتداء الوحشي عليه في قرية دير شرف بمحافظة نابلس.

وقال سلمي: إن “المستوطنين يرتكبون جرائم إرهاب وعدوان بحق أبناء شعبنا بحماية من جيش الاحتلال الذي يحاصر المدن والقرى والمخيمات ويعتدي على أبناء شعبنا بالاقتحامات والاعتقالات والقتل على الحواجز”.

ودعا سلمي الشباب الثائر لتصعيد المواجهات في كل مكان بالضفة المحتلة، فالعدو لن يرتدع إلا أمام القوة.

واعتبر سلمي أن وظيفة المؤسسات والمنظمات الدولية هي تبرير هذا العدوان ومحاولة التغطية عليه وتسليم الضحية لمقصلة القتل الصهيونية.. مشيراً إلى أن الصمت الدولي هو مشاركة في الإرهاب البشع وتبلد للضمير العالمي