الصمود حتى النصر

مكتب الهيئة العامة للأوقاف بالحديدة يواصل استعادة وتصحيح أراضي الوقف

الصمود|

واصل مكتب الهيئة العامة للأوقاف بمحافظة الحديدة نشاطه في تنفيذ حملات نزول ميداني لمتابعة أراضي الوقف واستعادة أراضي الأوقاف المغفرة وغير المكرسة لدى المكتب والتي لم تشملها المسوحات الميدانية في مديريات المحافظة.

وضمن حملات النزول الميداني التي يقوم بها مكتب الهيئة قام اليوم مدير المكتب فيصل أحمد الهطفي ومعه اللجنة المكلفة من مكتب الهيئة وفرعه بمديرية الزيدية بحجز واستدعاء الباسطين والمغتصبين لعرصات الوقف التابعة لوقف صائم الدهر بالمديرية والقائم عليها أسواق ومحلات تجارية.

وأوضح مدير مكتب الهيئة بالمحافظة أن تنفيذ حملات النزول الميداني إلى أراضي الأوقاف المنهوبة والمغتصبة واستعادتها تأتي في إطار خطة المكتب للعام الجاري2021م.. لافتا إلى استمرار الحملات حتى يتم استعادة الآراضي المنهوبة والمغتصبة كاملا.

وأكد أن اللجنة ستواصل عملها بمديرية الزيدية حتى الانتهاء من عملية التصحيح بالمديرية والتأجير وضبط المتلاعبين وفقا للقانون.

ودعا الهطفي الجميع للتعاون مع مكتب الهيئة بالمحافظة وفروعه بالمديريات والإبلاغ بالمتلاعبين بأموال وممتلكات الأوقاف بالمحافظة، خدمة للصالح العام.

وشدد على ضرورة حماية أراضي الأوقاف من الإعتداءات المتكررة وإيقاف المعتدين وإحالتهم إلى الجهات القضائية وفقا لقانون الوقف الشرعي.

وثمن مدير الأوقاف جهود قيادتي الهيئة والسلطة المحلية والجهات الأمنية بالمحافظة في تذليل الصعوبات التي تواجه أعمال ومهام المكتب بما يمكنه من تنفيذ مهامه على أكمل وجه.

رافق اللجنة خلال النزول مدير إداراة الأعيان بالمكتب فارس الحسني والشؤون القانونية سمير الصبري ومدير الفرع بالمديرية علي الخطيب

ونائب مدير الشرطة بمديرية الزيدية الرائد محمد صالح الخولاني