الصمود حتى النصر

هيئة الزكاة والنيابة العامة تدشنان إجراءات مساعدة السجناء المعسرين

الصمود| دشنت شعبة السجون بمكتب النائب العام مع لجنة الغارمين بالهيئة العامة للزكاة، اليوم إجراءات مساعدة السجناء المعسرين، للإفراج عنهم وفقا للمعايير المقررة.

وأوضح رئيس شعبة السجون القاضي عبدالوهاب الشرفي أن الشعبة ولجنة الغارمين، شرعتا في مقابلة سجناء الحقوق الخاصة بالإصلاحية المركزية بأمانة العاصمة، للتأكد من استحقاقهم للمساعدة المالية المقدمة من الهيئة من مصرف الغارمين.

وأشار إلى أن المهمة تقتضي بحث حالات جميع السجناء ممن قضوا فترة العقوبة بالحبس ومازالوا في السجن بسبب حقوق خاصة عجزوا عن دفعها، ومطابقة الكشوفات المرفوعة من النيابات لعدد 497 سجينا من المعسرين.

ولفت إلى أن شعبة السجون بعد انجاز ملف المعسرين، ستستمر في مقابلة كل السجناء على مستوى أمانة العاصمة والمحافظات لسماع شكاويهم وبحث مشروعية الحبس ومدى الالتزام بالتمديد وبحث حالات الإفراج الشرطي وقضايا السجناء المتأخرة والوقوف على حالات السجينات والأحداث وما يتعلق بكافة حقوق السجين.

وبين القاضي الشرفي أن هذه المهمة تأتي تنفيذا لتوجيهات النائب العام في إطار اهتمام القيادة الثورية والسياسية بمعالجة قضايا السجناء.