الصمود حتى النصر

شرطة العدو الإسرائيلي تلغي مسيرة الأعلام في القدس المحتلة

الصمود| وكالات| أكدت مصادر فلسطينية أن شرطة العدو الصهيوني قررت اليوم الاثنين، إلغاء مسيرة الأعلام التي كانت مقررة يوم الخميس المقبل في مدينة القدس المحتلة.

ونقلت المصادر عن صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية، قولها: إن مفوض الشرطة الصهيونية أبلغ بشكل نهائي منظمي مسيرة الأعلام بإلغاء المسيرة.

وبحسب قناة “كان” العبرية، قال منظمو المسيرة: إن “الشرطة الإسرائيلية أبلغتنا بعدم وجود موافقة على مسيرة الأعلام يوم الخميس، وسيتم إلغاؤها”.

وقبل القرار الصهيوني بدقائق، حذر نائب رئيس حركة حماس في غزة خليل الحية الكيان الإسرائيلي من تكرار سيناريو 1 مايو/ أيار (قصف كتائب القسام مدينة القدس المحتلة) بسبب “مسيرة الأعلام”.

وقال الحية إن: “العدو يحاول أن يجسد وقائع جديدة بإعلانه عن مسيرة أعلام جديدة، وبتصعيده في الشيخ جراح، ونقول للوسطاء بشكل واضح، إنه آن الأوان للجم هذا الاحتلال، وإلا فالصواعق ما زالت قائمة”.

وأضاف “نحذر الاحتلال والوسطاء وكل العالم من اقتراب مسيرة الأعلام من القدس والأقصى، وأرجو أن تصل هذه الرسالة واضحة حتى لا يكون يوم الخميس مثل يوم 11 مايو”.

وذكر منظمو المسيرة أن الشرطة أبلغتهم بأن مفوضها العام أوعز بأن يتم ترتيب توقيت العرض وتحديده مع المستويات السياسية.

وكانت فصائل المقاومة الفلسطينية، حذرت العدو الاسرائيلي من تبعات السماح للمستوطنين بتنظيم مسيرة الأعلام والمرور عبر باب العامود في المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة.

 

المصدر: فلسطين اليوم