الصمود حتى النصر

تخرج الدفعة الأولى من قسم المختبرات بكلية الطب بجامعة إب

الصمود| احتفت كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة إب اليوم، بتخرج الدفعة الأولى من قسم المختبرات البالغ عددها 37 خريجاً وخريجة.

واعتبر محافظ إب عبدالواحد صلاح تخرج الدفعة الأولى من قسم المختبرات، إضافة نوعية للقطاع الطبي بالمحافظة، للمساهمة في تقديم خدمات طبية للمرضى والمجتمع بصورة عامة.

وأشاد بجهود قيادة الجامعة وكوادر وطلبة الكلية خلال سنوات الدراسة وصولاً إلى يوم تخرجهم من الكلية بالتزامن مع ما تشهده الكلية من أعمال لإستكمال إنشاء مبنى الطب.

فيما أشاد وكيل وزارة التعليم العالي للشؤون التعليمية الدكتور غالب القانص، بخطوات جامعة إب في تجويد وتطوير العملية الأكاديمية ترجمة لمصفوفة الرؤية الوطنية لبناء الدولة الهادفة الدفع بخمس جامعات يمنية للمنافسة خارجياً في الاعتماد الأكاديمي بحلول 2023م.

وأكد ضرورة مساندة جامعة إب لإستكمال البنية التحتية خاصة مبنى الطب الذي يمثل بارقة أمل لتطوير وتحسين القطاع الطبي.

بدوره حث نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور عبدالله الفلاحي الخريجين على بذل قصارى جهودهم في خدمة الوطن والمساهمة في النهوض بالقطاع الصحي.

فيما استعرض نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور فؤاد حسان التحديات التي تواجه الكلية منذ تأسيسها والخطط التي رسمت لضمان جودة التعليم ومخرجاته وفقا لاستراتيجية الكلية وترجمة تطلعات الرؤية الوطنية.

تخلل الحفل فقرات معبرة وتكريم الخريجين وكوادر الكلية.

حضر الاحتفال وكيل وزارة التعليم العالي لشؤون البحث العلمي الدكتور صادق الشراجي ورئيس هيئة مستشفى الثورة العام الدكتور عبدالغني غابشة ونائبا عميد الكلية الدكتور سيف غابشة والدكتور جميل عبيد ومدير مكتب الصحة الدكتور عبدالله السماوي ونائب مدير مؤسسة المياه المهندس نجيب الجبري.