الصمود حتى النصر

السعودية تدمج الأساطير الهندوسية والبوذية في مناهجها التعليمية

الصمود|وكالات| يزعم ولي العهد محمد بن سلمان في رؤيته الجديدة لقطاع التعليم في السعودية أن الأساطير والخرافات الهندوسية والإسرائيلية وغيرهما جزء من إصلاحاته ضمن رؤية السعودية 2030.

وكجزء من هذا ودون مراعاة لبلاد الحرمين والدين الإسلامي، قالت صحيفة ” ايست كوست دايلي” الهندية إن السعودية ستعلم طلابها الأساطير الهندوسية: رامايانا وماهابهاراتا وكذلك الثقافات الهندية ذات الأهمية العالمية مثل اليوجا والأيورفيدا.

ومنح وزير التعليم لمدراء التعليم في المملكة صلاحيات واسعة لاتخاذ تلك القرارات؛ ما أثار جدلا واسعا. وتواجه السعودية انتقادات دولية حيال أوضاع حرية التعبير، وحقوق الإنسان، وتوقيف كل مخالفي توجهات السلطات.

وبأوامر من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، أجرت المملكة تغييرات جذرية في مناهج التعليم، قال المسؤولون إنها تأتي “لضمان خلوها من الأفكار المتطرفة”.

ورصد “ويكليكس السعودية” 10 تغيرات رئيسية جرت على المناهج التعليمية السعودية، منذ ولاية حكم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

1- إلغاء النصوص المعادية للسامية والصهيونية واليهودية في العالم.

2- إلغاء المحتوى الذي يحارب الشذوذ الجنسي.

3- حذفت النصوص التي تهاجم الحركة الصهيونية.

4- حذف النصوص التي تلغي أي حق لليهود في أرض فلسطين المباركة.

5- أزالت آيات قرآنية وأحاديث نبوية تمجد الجهاد في سبيل الله.

6- أزالت نصوص تحرم السحر والشعوذة.

7- أزالت نصوص تحذر من الشرك بالله وموالاة الكافرين.

8- ألغت أفكار أن إسرائيل تريد بناء دولة من النيل إلى الفرات.

9- حذفت دروس دينية حول قتال العالم ونهاية اليهود.

10- الترويج لمصطلحات معادية للخلافة العثمانية ودور العثمانيين.