الصمود حتى النصر

استقبال رسمي وشعبي لأسرى الجيش واللجان الشعبية في محافظة “حجة”

حجة|الصمود..

استقبلت محافظة حجة اليوم الاثنين، أسرى الجيش واللجان الشعبية المحررين من سجون قوى العدوان.

واحتشد الآلاف من أبناء المحافظة على جانبي الطريق بمديريات كحلان عفار وشرس والمدينة لاستقبال 107 أسرى من الجيش واللجان الشعبية المحررين.

وفي الاستقبال بالمركز الثقافي أشار محافظ المحافظة هلال الصوفي إلى عظمة اليوم الذي عاد فيه الأسرى المحررين من أبناء حجة بعد سنوات من الصمود في سجون العدوان.

وأكد الحرص على الاهتمام بالأسرى ورعايتهم.. معتبرا ذلك أقل ما يمكن تقديمه إزاء ما تضحياتهم في الدفاع عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية.

وأشاد محافظ حجة بالبطولات التي سطرها الأسرى في مختلف الجبهات.. لافتا إلى تزامن عودة الأسرى المحررين مع الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف.

وثمن متابعة وحرص القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى والوفد المفاوض ولجنة شئون الأسرى لهذا الملف.. مشيرا إلى أن ذلك يمثل انتصاراً للدبلوماسية وتتويجاً لها.

فيما ثمن الأسرى المحررون اهتمام قائد الثورة والمجلس السياسي الأعلى بملف الأسرى.. مؤكدين جهوزيتهم إلى الالتحاق بجبهات العزة والكرامة.

شارك في الاستقبال رئيس محكمة الاستئناف القاضي عبدالملك شرف الدين وأمين عام محلي المحافظة إسماعيل المهيم ورئيس الدائرة الأكاديمية لأنصار الله الدكتور عبدالله الشامي ووكلاء المحافظة ومدراء المكاتب التنفيذية والقيادات الأمنية والمشائخ والأعيان والشخصيات الاجتماعية وأكاديميون.