الصمود حتى النصر

هام: تطورات مفاجئة ومعارك ضارية في هذه الأثناء على مداخل مدينة مأرب . (تفاصيل)

الصمود

هام: تطورات مفاجئة ومعارك ضارية في هذه الأثناء على مداخل مدينة مأرب . (تفاصيل)

 

تمكنت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية خلال الساعات الماضية من السيطرة على مواقع عسكرية هامة شمال غرب مديرية مدغل، التي تعد من المداخل الرئيسية لمدينة مأرب، وسط إنهيارات كبيرة في صفوف مرتزقة العدوان.

 

وأفادت مصادر عسكرية بأن مرتزقة العدوان خسروا آخر مواقعهم العسكرية الهامة في مديرية مدغل خلال المعارك الأخيرة التي خاضوها مع قوات الجيش واللجان الشعبية، في المديرية الواقعة شمال غرب مدينة مأرب بالـ 48 ساعة الماضية، والتي ما تزال مستمرة حتى اللحظة وسط تقدم ميداني كبير لقواتنا نحو المدينة.

 

وأوضحت المصادر بأن المواقع التي سقطت في قبضة الجيش واللجان الشعبية شمال غرب مديرية مدغل بالكامل هي، “الجدعان و تحرير صفرا آل صعنون وجبل تبين الاستراتيجي وسوق دحومة ومنطقة الزبرة وصفرا آل رقيبان وبيوت ال سمران وقرية النشيفة السفلى وبيوت ال سمران وقرية النشيفة السفلى وبيوت آل نادر ومحطة البقماء كما تم السيطرة في المحور الثاني على الغرايق وبلاد آل مدراج وقرية آل حمد مدراج وبلاد أبو لحوم بالزمل”.

 

وكان مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي، شنوا في وقت سابق يوم الأحد، زحف واسع هو الثاني خلال 24 ساعة، باتجاه المناطق الخاضعة لسيطرة قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية في مديرية مدغل، شمال غرب مدينة مأرب.

 

وأفاد مصدر ميداني بأن قوات الجيش واللجان الشعبية تمكنت بعد معارك عنيفة من التصدي لزحف مرتزقة العدوان القادمين من داخل مدينة مأرب، على مواقعها في الأطراف الشمالية الغربية بمديرية مدغل، وتكبيدهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

 

وأكد المصدر وقوع العشرات من مرتزقة العدوان بين قتيل ومصاب وأسير، بعد أن تم إستدراج مجاميع كبيرة من المرتزقة إلى المكان المناسب من قبل قوات الجيش واللجان الشعبية.