الصمود حتى النصر

خطوات بسيطة للتخلص من إدمان السكر وسمومه

صحة|الصمود

يزيد السكّر من خطر الإصابة بأمراض عديدة، كالسمنة والسكري وأمراض القلب والإرهاق والاكتئاب، ويضعف صحة الأسنان وغيرها.

سيقلل الإقلاع عن السكر بكل تأكيد من تلك المخاطر، ويجعلك أفضل حالًا، لكن قد يكون في البداية بعض الصعوبات والعراقيل، ووجدت دراسات عديدة أن تأثير السكر في الدماغ يماثل تأثير المواد المسببة للإدمان، كالنيكوتين والكوكايين والمورفين.

يسبب الإقلاع عن تناول السكر أعراضًا جسديةً ونفسيةً مزعجة، تختلف طريقة استجابة الجسم لها من شخص لآخر، وتتفاوت الأعراض وشدتها حسب كمية السكر المستهلكة، بحسب ما ذكر موقع “ibelieveinsci”.

تستمر الأعراض من بضعة أيام إلى أسبوعين، وقد تسوء في أوقات معينة مثل بين الوجبات، وحين التوتر، إذ يؤدي الإجهاد إلى رغبة شديدة في تناول السكر.

يسبب الإقلاع عن السكر أعراضًا عاطفية ونفسية، منها الاكتئاب والقلق والتشتت وزيادة شهية الطعام، بالإضافة إلى بعض الأعراض الجسدية، كالدوار والغثيان والإعياء.

ويمكن التغلب ببساطة على الأعراض الجانبية عن طريق الإقلاع تماما عن تناول السكر، والإكثار من تناول البروتينات، بالإضافة إلى الأغذية الغنية بالألياف، والإكثار من شرب الماء، وتجنب المحليات الصناعية.

يمكنك توديع السكر وسمومه إلى الأبد، دون المرور بأعراض قاسية مع بعض التحضير والقليل من الصبر، وستشعر بتحسن ملحوظ. تذكر أنك ستواجه أعراضًا مؤقتة، لكنك ستجني فوائد تستحق المعاناة.