...

استشهاد أسير فلسطيني داخل سجون العدو الإسرائيلي

65
الصمود / 6 / فبراير
متابعات /
استشهد أسير فلسطيني من سكان قطاع غزة اليوم الأربعاء داخل سجون كيان العدو الإسرائيلي نتيجة الإهمال الطبي بعد أن قضى 29 عاما من اعتقاله وسجنه.
وأعلنت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية عن استشهاد الأسير فارس بارود 51 عاما من مخيم الشاطئ غرب غزة داخل سجون كيان العدو مشيرة إلى أن الأسير استشهد بعد أن تم نقله من معتقل ريمون إلى أحد المستشفيات، حسبما ذكره موقع فلسطين الآن.
وقالت الهيئة في بيان لها “إن الأسير بارود تعرض لإهمال طبي متعمد خلال السنوات الماضية، ولم تقدم له الرعاية الطبية التي كان من المفترض أن توفر له داخل الأسر، محملة إدارة سجن “ريمون” وحكومة كيان العدو المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة التي تضاف إلى سلسلة جرائم سابقة بحق الأسرى.
وقالت مصادر أنه مع استشهاد فارس بارود يرتفع معدل عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 218 شهيد.
الجدير بالذكر أن الشهيد بارود اعُتقل منذ 23/3/1991م وحكم عليه بالسجن المؤبد بتهمة قتل مستوطن.